تجار مخدرات ينفذون هجوما على مسؤول دركي بالنواصر

مواضيع مفضلة


الأحد، 23 سبتمبر 2018

تجار مخدرات ينفذون هجوما على مسؤول دركي بالنواصر

علم موقع “كازا سطات”، من مصادر جد مطلعة، أن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي الدروة فتحت تحقيقا في ملابسات الاعتداء الخطير الذي تعرض له مسؤول دركي  بالنواصر بعد الهجوم على سيارته وإتلافها بالكامل في وقت مبكر من صباح أول أمس الأربعاء.

وحسب مصادر “الأخبار”، فإن الهجوم الذي تعرضت له سيارة رئيس المركز الترابي بالنواصر التابع لسرية الجو بالنواصر، مع التمهيد له بتهديدات متواترة توصل بها المسؤول المعني عبر اتصالات هاتفية مجهولة، تضع تجار مخدرات في قفص الاتهام، حددت المصالح الأمنية بالدروة هوية البعض منهم ويجري البحث عنهم حاليا .

وكشفت مصادر الموقع، أن المسؤول الدركي الذي يقطن بتراب منطقة الدروة، تفاجأ بسيارته التي كانت مركونة بالقرب من منزله مهشمة بشكل كامل بعد تكسير الزجاج وتمزيق العجلات المطاطية وتفكيك بعض أجزائها ورميها بالشارع، قبل أن يتصل بعناصر الدرك الملكي التي حلت بعين المكان في الثالثة من صباح الأربعاء، حيث قامت بإجراء المعاينة اللازمة بحضور رئيس مركز الدروة، كما تم إخطار النيابة العامة المختصة بمحكمة برشيد.

هذا وأوضحت مصادر مطلعة أن التحقيقات الجارية في الموضوع، أكدت أن الجريمة التي أقدم عليها تجار المخدرات يتحكم فيها وازع الانتقام من المسؤول الأمني الذي تمكن أخيرا من مواجهة حركيتهم في اتجاه منطقة النواصر من أجل ترويج كميات ضخمة من المخدرات، علما أنه تم، أخيرا، تسجيل تفكيك بعض الشبكات وعرضها على العدالة، بعد ضبطها متلبسة بكميات من مخدر الشيرا والخمور المهربة التي كانت في طريقها إلى التوزيع بأحياء شعبية بمنطقة النواصر.

وعلم الموقع أنه جرى، أمس، الاستماع إلى المسؤول الدركي الذي عرض على المحققين كل الافتراضات الممكنة، في انتظار نتائج الخبرات المنجزة على السيارة بعد رفع البصمات، حيث تؤشر المعطيات الأولية على تورط تجار مخدرات في النازلة.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف